Encyclopedia Of Al-Ghazali's Terminology (in Arabic) / موسوعة مصطلحات الإمام الغزالي

Encyclopedia Of Al-Ghazali's Terminology (in Arabic) / موسوعة مصطلحات الإمام الغزالي
Encyclopedia Of Al-Ghazali's Terminology (in Arabic) / موسوعة مصطلحات الإمام الغزالي
Brand: 020
Product Code: 25648
Condition: New
Notes:
Availability: In Stock
Price: $90.00
Qty:     - OR -   Add to Wish List
Add to Compare

موسوعة مصطلحات الإمام الغزالي

Encyclopedia of Al-Ghazali's Terminology


تأليف الدكتور رفيق العجم

By:  Dr. Rafic Al-Ajam

جد الدارس في أن الإمام الغزالي في عمق نتاجه والمعاني والألفاظ قد دار في أفق علم الكلام، وأصول الفقه المدعمين بالنطق والحجاج الفلسفي العقلي فهو في الحقيقة مدافع عن العقيدة عالم إسلامي، ركنه الشافعية ومنهجه الأشعرية، وكل ما أدخله من مفاهيم وألفاظ كان في سبيل تقوية هذه العقيدة وتوكيدها. ويتضح ذلك في تبينه المنطق ورده على الفلاسفة، في تقوية القياس في أصول الفقه وترسيخه، كذلك في إبراز العلة بدورها الكسبي على مستوى الوجوه والمعرفة والاستنباط. كما يظهر الأمر ذاته في موقفه في الفرق والردود

وقد استخدم في ذلك ألفاظاً معروفة متميزة، وأسلوباً بيانياً برهانياً يقدم الشواهد ليخرج إلى الحكم الكلي، أما ما عدا ذلك مما توضح وظهر في كتبه فكان في خدمة هذه البيئة، التي كان الغزالي جزءاً منها وضمن تركيباتها، حتى التصوف الذي ظهر في كتاباته وكتبه وتجربته لم يكن سوى إدخال تدعيمي للإيمان، وللخط الذي انبرى للقيام به كداعية سنّي مسلم، فتصرف الغزالي مباين تماماً تصوف ابن عربي في المنطلق والهدف والعملية المعرفية، ومحورها الأساس الفصل بين الشاهد والغائب عند الغزالي، بينما هي وصل في مدى معيّن عند ابن عربي

وفي هذا الإطار يأتي المعجم الذي نقلب صفحاته، "موسوعة مصطلحات الإمام الغزالي" والذي يتجه نحو سيد معظم المصطلحات والألفاظ وجمعها، أو على الأقل جمع قدر كبير منها، تيسر ذلك من خلال الكتب التي تعود للغزالي وتنسب إليه. وبهذا يمكن اقتراض أن هذا الجمع والسبر قد غطى جزءاً مهماً من مصطلحات حجة الإسلام، الغزالي، وقدم فكرة جلية عن مفاهيمه ونتاجه

 

وقد عمدت هذه المصطلحات بألفاظها وشروحها وتعريفها عن ذاك الزاد الموسوعي الذي تركه حجة الإسلام الغزال، فعنده اجتمعت كل التيارات الثقافية القديمة والإسلامية، وبه تم تقديم صورة موسوعية عن هذه العلوم من وجهة نظر الغزالي نفسه، ومتبعاً لفضائه وموقفه وتكوينه المحكوم بالبيئة والنظام، ويمكن القول بأن هذا العمل الموسوعي وان اختص بمصطلحات، علم من الأعلام، وأدى فائدة للمهتم بالغزالي، إلا أنه يصب في المجرى الأكبر للعمل المصطلحي، ويزيده غنى وخبرة، وكل هذا يؤدي إلى امتلاك مخزون كبير من المعلومات المنظمة في إطار المصطلح، فيمدّ عملية الترجمة السليمة، وهي أمل المستقبل وجسر عبور اللغة والثقافة العربيتين نحو المعاصرة وذلك باعتماد التجوّز اللفظي، والمناسبة والمقايسة والتفعيل بين الدلالة القائمة المخزونة والدلالة الحادثة الواقدة بمعناها وتصورها

 

وأما عن منهجية المعجم فقد تم أولاً تنظيم مضامين المصطلحات، ثانياً نظم المصطلحات وترتيبها، ثالثاً: المصادر وفقاً لتسلسلها الألفبائي بحسب العنوان، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الموسوعة تضمنت مقدمة احتوت على مواضيع أساسية، شكلت مدخلة ميسراً لفهم نتاج الغزالي والإطلال على مصطلحاته ومراميها وأبعادها، بقدر ما رمى من خلالها المؤلف إلى تقديم فكرة عن حياة حجة الإسلام الغزالي وبيئته بما لها من مؤثرات داخلت موقفه العقائدي، وأملت عليه الردود والذهاب هذا المذهب، وما إلى ذلك من توجيه النظر إلى الظروف الثقافية والمعرفية السائدة التي شكلت أرضية محورية في تبلور عطاء الإمام. وهذه المواضيع هي: سيرة الغزالي، فضاء الغزالي، في أبعاده، مصطلحات الغزالي في أشهر كتبه

"كتب الإمام الغزالي في كل لون وعلم من علوم عصره  ، حتى غدا موسوعيا في مؤلفاته التي إحتوت على الكلام والعقيدة والفقه والتصوف والفلسفة .  وتميز في أعماله المنطقية التي رسمها بطابع إسلامي وبناها على قواعد اللسان العربي .  أما في الروحانيات والأخلاقيات والصوفيات ، فترك لنا مجلدات احياء علوم الدين ، تضم فقرات من الأدعية والعبادات والتفسير والكلام وأصول الفقه والأخلاق والسياسة العامة والمنزلية ، بشكل يعكس جوانب من شخصيته كإمام معلم .  كذلك أظهر غنى ثقافته الفلسفية في رده على الفلاسفة القدماء والمحدثين من خلال جولتيه في تهافت الفلاسفة ، والذي مهد له عند عرضه لمقاصد الفلاسفة هؤلاء

لقد تم إستخراج مصطلح الغزالي بالعودة إلى ما يربو على خمسين كتابا متوفرا ، هي أقرب إلى الاثبات في صحة سندها للإمام .  وهذا المصطلح عبر بشكل صريح عن ميادين شتى في علوم الغزالي وتعاليمه ، بدءا بالأصولي والكلامي ، وإنتهاء بالمنطقي والفلسفي ، مرورا بالأخلاقي والصوفي .  وهي تبين في معظمها مدى تأثير فكر الإمام على أقطاب علماء عصره واللاحقين ، إلى أن تم قطف مصطلحه وإستثماره لدى الأشعرية المتأخرة ، وقيام إبن رشد الفيلسوف على تفكيكها للرد على براهين التهافت إنهاضا للفلسفة ومنطقها


Language(s): Arabic
ISBN: 9953100519
2000, Hardcover, 1050 pages, 17.5 x 24.5 cm
Serie: Encyclopedia of the Terminology Employed by Arabic and Islamic Prominent Thinkers

Write a review

Your Name:


Your Review: Note: HTML is not translated!

Rating: Bad           Good

Enter the code in the box below: